Masud Barzani
كوردستان

البارزاني يطرح خيارين كرديين للمرحلة الراهنة في اقليم كوردستان

أوضح مسعود البارزاني، بأنه “اصبحنا أمام خيارين في الوقت الحاضر، إما ان نتقبل الواقع وان نقبل اي قرار يتخذه الآخرون بدلاً عنا ويقرروا مصيرنا متى ما أرادوا وان يفتعلوا لنا المشاكل، ونبقى نحن تحت وطأة التبعية لهم، أو ان نقوم بالإتفاق وإصدار قرار مشترك لنخطو نحوة السيادة”.

وقال البارزاني في رسالة نشرت على صفحته الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك”، حول مؤتمر المانحين الدولي المنعقد في واشنطن لتقديم المساعدات للعراق، “عندما بدأت اعمال مؤتمر المانحين الدولي المنعقد في واشنطن لمساعدة العراق، قام وزير الخارجية العراقي بالوقوف أمام مشاركة وفد إقليم كوردستان، والذي يعتبر طرفاً رئيسياً في الحرب مع تنظيم داعش، وللأسف استجاب القائمون على المؤتمر لمطالب وزير خارجية العراق”.

واضاف، “اننا نرفض هذا التصرف رفضاً قاطعا، فهذا لا يتوافق مع التضحيات الكبيرة التي قام بها شعبنا، ولحل هذه الأمور اننا بحاجة بأن نكون اصحاب القرار لأنفسنا”.

وتابع البارزاني، “اصبحنا أمام خيارين في الوقت الحاضر، إما ان نتقبل الواقع وان نقبل اي قرار يتخذه الآخرون بدلاً عنا ويقرروا مصيرنا متى ما أرادوا وان يفتعلوا لنا المشاكل، ونبقى نحن تحت وطأة التبعية لهم، أو ان نقوم بالإتفاق وإصدار قرار مشترك لنخطو نحوة السيادة والإستقلال”.

واردف البارزاني قائلا “بالتوكل على الله وبالإعتماد على إرادة الشعب الكوردستاني، سوف يتبين للجميع من يريد ان يبقى تحت وطأة التبعية، ومن يختار سيادة القرار”.

اضافة تعليق

انقر هنا لنشر التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *