Michelin stars awarded
منوعات

سنغافورة؛ نجمة ميشلان العالمية الى كشكان متجولان للطعام

واقعة طريفة تؤكد أن النجاح والوصول للعالمية لا يتطلب إمكانات خرافية كما يظن البعض، بل بأقل الإمكانات مع تدقيق العمل والإخلاص يمكن الوصول للنجاح والعالمية، وهذا ما حدث في سنغافورة، مع أصحاب كشكين صغيرين لبيع الطعام.

وحصل كشكان للطعام في شارع في سنغافورة يقدمان أطعمة محلية على نجمة ميشلان صعبة المنال والتي تمنح لأشهر المطاعم حول العالم.

ودخل كشك الطعام هونغ كونغ تشيكن رايز وكشك هيل ستريت تاي هوا بورك نوديل تاريخ الطعام الأول من أمس، عندما أصبحا أول كشكين من أكشاك الطعام في الشوارع في العالم يحصلان على نجمة ميشلان بينما كشف منتقدون فرنسيون عن دليل سنغافوري يضم 29 مؤسسة.

وتعد سنغافورة أول دولة واقعة في جنوب شرق آسيا والرابعة في آسيا يصنفها دليل ميشلان. ولدى سنغافورة أكثر من 100 مركز “متجول” في الهواء الطلق و6000 كشك تبيع وجبات خاصة بعرقيات عديدة.

وقال تشان هون مينغ مالك كشك الطعام هونغ كونغ صويا سوس تشيكن آند نودل إنه يشعر بالفخر لحصوله على هذا التقدير.

ويأمل تشان أن يشجع نجاح كشكه مزيداً من الشبان على دخول مجال المطاعم المتجولة والتي بدأت تعاني من نقص في توارث هذه الأكشاك والتي يشغلها بشكل رئيسي طهاة مسنون.

وقال تشان أمام متجره “أنا مسرور للغاية. لم أكن اعرف مطلقاً أن الطعام المتجول يمكن أن يصبح عالمياً. يحدوني الأمل في أن يواصل الجيل الجديد ذلك”.

وأشاد روي سيتو الذي غالباً ما يزور كشك بورك نوديل بتشان. وقال سيتو “اعتقد أنه يستحق المكافأة. أنه يستحقها حقا”.

وقال الطباخ البالغ عمره 51 عاماً أنه لا يعتزم على الفور زيادة أسعار طعامه حيث إنه يبيع طبق أرز الدجاج والذي يقدم منه نحو 150 طبقاً يومياً وقت الغذاء مقابل دولارين ونصف دولار سنغافوري أو دولار أمريكي و85 سنتاً للطبق.

اضافة تعليق

انقر هنا لنشر التعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *